معهد البحوث والدراسات الإستشارية

معهد البحوث ينفذ برنامج تدريبي في تطوير مجالس النظارة للجهات الوقفية بالتعاون مع المعهد الدولي للوقف الإسلامي

أقام معهد البحوث والدراسات الاستشارية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة بالتعاون مع المعهدالدولي للوقف الإسلامي البرنامج التدريبي في (تطوير مجالس النظارة للجهات الوقفية) وذلك خلال الفترة من 16- 17 شعبان 1440 هــ وذلك بقاعة التدريب بالمعهد، حضر البرنامج عدد من المهتمين وأعضاء المؤسسات الوقفية، قدم البرنامج سعادة المهندس/ موسى بن محمد الموسى. وقد تناول البرنامج المحاور التالية ( أهداف ومسؤوليات مجالس النظارة- أعضاء مجلس النظارة ولجانه- إدارة مجلس النظارة- تقييم أداء مجلس النظاره وتقويمه- تحديات مجلس النظارة وفرص التحسين). إشتمل البرنامج على ( تعريف المشاركين بأهداف ومسؤوليات مجالس النظارة وما يميزها عن المجالس الآخرى- والتفريق بين القيادة الاستراتيجية للأوقاف والإدارة التشغيلية لها- والإلمام بآليات تشكيل مجالس النظارة وأساليب التعاقب فيها- ودراسة سُبل إدارة مجالس النظارة وحوكمتها- وقدرة المشاركين على تقسيم أعمال مجالس النظارة وعرض مقترحات لتقويمها - ومناقشة التحديات العلمية التي تواجهها مجالس النظارة والعمل على تحسينها). وفى ختام البرنامج التدريبي خاطب المشاركين الدكتور / أحمد بن سليمان العبيد (وكيل معهد البحوث والدراسات الاستشارية) شكر سعادته الحضور على مشاركتهم الفاعلة وأوضح سعادته دور المعهد في نشر ثقافة الوقف والعمل والوقفي والإدارة الوقفية ودوره في مشاركة المؤسسات المانحة في تقديم البرامج التدريبية للجهات الوقفية وأن المعهد بصدد تنفيذ دبلوم تنفيذي في الإدارة الوقفية بالتعاون مع المعهد الدولي للوقف الإسلامي، كما شكر سعادته مسؤولي المعهد الدولي للوقف الإسلامي وقام سعادته بتسليم الشهادات التدريبية للمشاركين في البرنامج ورافقه سعادة الدكتور/ تامر العطي ممثل المعهد الدولي للوقف. وبهذه المناسبة رفع عميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور/تركي بن محمد الغامدي الشكر والتقدير لسعادة مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور/عبدالله بن محمد العتيبي على دعمه المتواصل لأنشطة المعهد وبرامجه، والشكر موصول لسعادة وكيل الجامعة للتعاون الدولى والتبادل المعرفي الدكتور/محمد بن فاروق عداس على متابعته المستمرة لأعمال المعهد المختلفة.